ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا       موريتانيا: اتهام جهات نافذة بالوقوف وراء الإفراج عن أخطر شبكة لتهريب المخدرات!       "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات       نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر       إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم       موريتانيو نيويورك يتظاهرون أمام الأمم المتحدة لفضح ممارسات ديكتاتور نواكشوط       موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!       الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح       تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا       داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي    
 
 

القائمة الرئيسية                    

 

الحكمة العشوائية                    


إن الحيـاةَ عقيـدةٌ وجهـادٌ. ‏
 

محرك البحث                    





بحث متقدم
 

البرامج الاضافية                    

  • خريطة الموقع
  • أفضل 10
  •  

      أهم الاخبار                       

  • ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا
  • "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات
  • نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر
  • إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم
  • موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!
  • الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح
  • تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا
  • داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي
  • امبراطورية الديكتاتور
  • هكذا دخل البظان إلى موريتانيا/ الحسن مسعود
  • خلال كلمة له أمام المؤتمرين في ألمانيا .. بيرام يصف نظام الديكتاتور بالناقم على السود عموما!
  • ولد مسعود: لن تدفعني استفزازات النظام الأخيرة الى التطرف
  • خشية اضطلاعها على التجاوزات في ملف حقوق الانسان.. سلطات الديكتاتور ترحل وفدا حقوقيا أمريكيا
  • شرطةالديكتاتور تمنع نجدة العبيد من استقبال وفد أمريكي زائر!
  • ملف النيابة رقم 2017/04 .. ملف من عصر آخر!!!
  • الخارجية الأمركية تكثف إرسال بعثاتها إلى موريتانيا وتستعد لتوجيه إنذار إليها
  • موريتانيا: أول نائب برلماني من وسط "إيكاون" في تاريخ البلد مهددة بالحبس
  • موريتانيا: فريق الدفاع عن السيناتور غده يفضح الخروقات التي شابت ملف اختطافه
  • موريتانيا: زعيم سياسي بارز ينعي الديمقراطية في بلاده!!!
  • جديد ملف السيناتور المختطف في سجون الديكتاور
  •  

    تسجيل الدخول                    



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     

    إحصائيات                    

    عدد الاعضاء: 1
    مشاركات الاخبار: 1190
    مشاركات المنتدى: 0
    مشاركات البرامج : 0
    مشاركات التوقيعات: 0
    مشاركات المواقع: 3
    مشاركات الردود: 0
     

    المتواجدون حالياً                    

    المتواجدون حالياً :7
    من الضيوف : 7
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 2494340
    عدد الزيارات اليوم : 151
    أكثر عدد زيارات كان : 6519
    في تاريخ : 06 /06 /2017
     



    شبكة الراصد الحقوقية » الأخبار » البيئة


    لكصر: السكان يشكون التلوث


    رغم مرور خمسة أيام على هطول أمطار، لم تتجاوز 31 مم، على مقاطعة لكصر، فإن سكان هذه المقاطعة، وخاصة الشريط الشرقي بدءا من ملتقى طرق مستشفى الأمومة والطفولة مرورا بسوق قطع غيار السيارات وصولا إلى "سوكومتال"
    رغم مرور خمسة أيام على هطول أمطار، لم تتجاوز 31 مم، على مقاطعة لكصر، فإن سكان هذه المقاطعة، وخاصة الشريط الشرقي بدءا من ملتقى طرق مستشفى الأمومة والطفولة مرورا بسوق قطع غيار السيارات وصولا إلى "سوكومتال"، هذا الشريط أصبح يعاني اليوم، أكثر من ذي قبل، جراء المياه الآسنة والملوثة بالزيوت وغسيل السيارات، حتى أصبحت ترى هذه البرك بكل ألوان الطيف، وتنبعث منها كل الروائح النتنة، وتسد كل الطرق والممرات، مما حدا بالكثير من ساكنة هذه المنطقة الأقدم في مدينة انواكشوط، إلى النزوح فرارا من هذه الوضعية التي تنبؤ بتلوث بيئي، وتدهور في الحالة الصحية لسكان هذه المنطقة، التي تظاهر سكانها وحملوا همهم إلى حاكم المقاطعة الذي هجَّرته، هو نفسه، هذه المياه ليجد نفسه في منزل مستأجر، بعد أن نزح، منذ السنة المنصرمة، عن أول مبنى خلفه المستعمر في هذه المنطقة! مفوضية الشرطة رقم 1 ، هي الأخرى ليست أفضل حالا، من المقاطعة، حيث يهدد مبناها مستنقع من الخلف، (الصورة المرفقة) ! بعد أن عانت من انقطاع التيار الكهربائي، لعدة أيام! إذا كان هذا حال المباني العمومية بهذه المنطقة فما بالك بالمنازل التي غمرتها المياه، ومن بينها، منازل مغمورة منذ السنة الماضية وحتى الآن ؟

    ما يستغربه هؤلاء السكان أن الجهود الرسمية التي تبذلها السلطات المحلية، على تواضعها، لا تتجاوز شفط المياه عن الطرق التقاطعات الرئيسية!!! بينما هناك من المنازل من يخشى أهله سقوطه جراء غمر المياه له !!! بعض المتاجر اضطر هو الآخر للرحيل ومغادرة هذه المنطقة الموبوءة !!!

    لقد أصبحت هناك أصوات ترتفع ضد المنتخبين المحليين، والسلطات الإدارية، الذين لم يستطيعوا، على غرار زملائهم في تيارت ودار النعيم، أن يشفطوا المياه ويجففوا المستنقعات بالأتربة التي استقدموها، فلماذا مقاطعة لكصر بدعا من ذلك ؟ وأين ما أعلنت عنه رئيسة المجموعة الحضرية من تجفيف لهذه المستنقعات الآسنة والتي تزكم الأنوف وتتسبب في انتشار الأمراض والأوبئة ؟.



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية



     
     
    المواضيع المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الادارة

    Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2