ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا       موريتانيا: اتهام جهات نافذة بالوقوف وراء الإفراج عن أخطر شبكة لتهريب المخدرات!       "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات       نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر       إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم       موريتانيو نيويورك يتظاهرون أمام الأمم المتحدة لفضح ممارسات ديكتاتور نواكشوط       موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!       الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح       تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا       داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي    
 
 

القائمة الرئيسية                    

 

الحكمة العشوائية                    


اجلس حَيْثُ يُؤْخَذُ بيدك وتُبَرُّ، ولا تجلس حَيْثُ يُؤْخَذُ برجلك وتُجرُّ. ‏
 

محرك البحث                    





بحث متقدم
 

البرامج الاضافية                    

  • خريطة الموقع
  • أفضل 10
  •  

      أهم الاخبار                       

  • ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا
  • "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات
  • نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر
  • إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم
  • موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!
  • الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح
  • تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا
  • داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي
  • امبراطورية الديكتاتور
  • هكذا دخل البظان إلى موريتانيا/ الحسن مسعود
  • خلال كلمة له أمام المؤتمرين في ألمانيا .. بيرام يصف نظام الديكتاتور بالناقم على السود عموما!
  • ولد مسعود: لن تدفعني استفزازات النظام الأخيرة الى التطرف
  • خشية اضطلاعها على التجاوزات في ملف حقوق الانسان.. سلطات الديكتاتور ترحل وفدا حقوقيا أمريكيا
  • شرطةالديكتاتور تمنع نجدة العبيد من استقبال وفد أمريكي زائر!
  • ملف النيابة رقم 2017/04 .. ملف من عصر آخر!!!
  • الخارجية الأمركية تكثف إرسال بعثاتها إلى موريتانيا وتستعد لتوجيه إنذار إليها
  • موريتانيا: أول نائب برلماني من وسط "إيكاون" في تاريخ البلد مهددة بالحبس
  • موريتانيا: فريق الدفاع عن السيناتور غده يفضح الخروقات التي شابت ملف اختطافه
  • موريتانيا: زعيم سياسي بارز ينعي الديمقراطية في بلاده!!!
  • جديد ملف السيناتور المختطف في سجون الديكتاور
  •  

    تسجيل الدخول                    



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     

    إحصائيات                    

    عدد الاعضاء: 1
    مشاركات الاخبار: 1190
    مشاركات المنتدى: 0
    مشاركات البرامج : 0
    مشاركات التوقيعات: 0
    مشاركات المواقع: 3
    مشاركات الردود: 0
     

    المتواجدون حالياً                    

    المتواجدون حالياً :2
    من الضيوف : 2
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 2497911
    عدد الزيارات اليوم : 3722
    أكثر عدد زيارات كان : 6519
    في تاريخ : 06 /06 /2017
     



    شبكة الراصد الحقوقية » الأخبار » الأخبار


    عندما يحصحص الحق في موريتانيا .. العبودية والعنصرية تحت واجهة العصرنة


    ضمن بيان أصدرته، اتهمت حركة إيرا الانعتاقية شركاءها في مجموعة الثمانية بالتغاضي عن التصريحات الواردة في تسريبات "شيخ إينشيري وفيدرالها"، وجاء في البيان:


    1ـ الفرقاء

    محمد عابدين ولد امربيه: قريب ومقرب من رئيس الدولة، الأمين الفيدرالي للاتحاد من أجل الجمهورية (الحزب الحاكم) في ولاية إينشيري. يشجب ويكشف، في مقال صادر في الصحافة، عن رشاوى مزعومة بلغت عشرات الملايين من الأوقية قدمها هو نفسه ومعلمه الأكبر الرئيس ولد عبد العزيز لعضو مجلس الشيوخ الشيخ ولد محمد ازناكي من أجل شراء صوته خلال تنحية رئيس الجمهورية السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله قبل أغشت 2008 بفترة وجيزة.

    الشيخ ولد محمد ازناكي: عضو مجلس الشيوخ، وعضو في الحزب الحاكم بموريتانيا، يعارض اليوم الاستفتاء حول التعديلات الدستورية المقام به يوم 5 أغشت 2017. أخ ومحمي الجنرال محمد ولد محمد ازناكي: صاحب المقام الرفيع في ذات النظام الذي يناهضه. في تسجيل صوتي، متداول على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعي، بداية الشهر المذكور آنفا، يرد الشيخ على الاتهامات المكتوبة التي أدلى بها محمد عابدين ولد امربيه. في تلك التسجيلات يتحدى منتقصه بأن يقدم أدلة على الرشاوى المزعومة. وخلال تجاذب الحديث بينهما، وجه كل منهما للآخر كيلا من الشتائم، كما هدد كل منهما الآخر.

    بنت محمد ازناكي: سيدة من الدرك، أخت الجنرال وعضو مجلس الشيوخ آنفيْ الذكر. في تسجيل صوتي ترد به على متهِم أخيها، اتصلت بولد امربيه، موضحة بأنها تتكلم باسم أسرة أهل محمد ازناكي المجيدة النبيلة، وأنها لن تمس من كرامة الشجرة الأبوية للرجل: "لكنني سأضعك في عداد العبيد الحُقراء بنفس الخانة مع بيرام" (بيرام الداه اعبيد رئيس شبكة إيرا). وفي مرحلة أخرى، تضيف السيدة، بينما يصب صوت آخرُ جام إهاناته على أم أو جدة ولد امربيه العبدة المسترقة: "أنا مرتاحة وحرة في أن أقول لك بأنك شخص حقير لا قيمة لك ولا شرف ولا كرامة لديك. وحتى نحن نسوة أسرة أهل محمد ازناكي سننتظم بغية سحلك".

    يَشـْـغل عدة أشخاص، من نسل الأسرة التي خطبت باسمها السيدة المذكورة، وظائف سامية مدنية وعسكرية في الجمهورية، من بينها وظيفة مشرّع.

    الشيوخ: أغلبية الشيوخ، رغم أن الحزب الحاكم يهيمن عليهم على نطاق واسع، صوتوا، يوم 13 مارس 2017، على إلغاء مشروع التعديلات غير الدستورية التي يدافع عنها رئيس الجمهورية. ومنذ ذلك الوقت وهم يتعرضون للاضطهاد من قبل الحكومة. وقد التزمت مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية (إيرا) وزعيمها بيرام الداه اعبيد بالدفاع عن الغرفة البرلمانية السامية.

    في إطار ما سبق ذكره، فإن الإهانات المذكورة أعلاه تبرهن على الهوة التي تفصل التصريحات العلنية للشيوخ والحالة الذهنية الحقيقية لمحيطهم وأسرهم. فالخطبة العنصرية لبنت محمد ازناكي لم تثر أي شكل من أشكال الاستنكار من لدن هؤلاء الشيوخ، بل على العكس من ذلك ثمة صمت متواطئ مخجل.

    المعارضة المزعوم أنها ديمقراطية أو مجموعة الـ 8: عبارة عن كافة المكونات السياسية والمدنية الشريكة في الكفاح من أجل الديمقراطية ودولة القانون في موريتانيا. وتعتبر إيرا عضوا في هذا التجمع. لقد استقبلت هذه المعارضة التصريحات الجارحة لمجتمع الحراطين بالتجاهل والتتفيه والإهمال.

    الوزارة العمومية: سلطات البلاد، بموجب القوانين التي سنـّـتها وبموجب التزاماتها الدولية المصادق عليها كما ينبغي، ما فتئت تكرر تصميمها على معاقبة الممارسات الاسترقاقية وجملة ذرائعها. وبالتالي كان عليها أن تأمر النيابة بفتح الملف حسب البنود الصريحة لقانون الإجراءات الجنائية. بيد أن القضاء، حسب الفقه المتداول الراسخ هنا، يمتنعون عن التعامل مع هذا النوع من الجرائم ضامنين بذلك حماية الجناة الذين تمثلهم هنا السيدة بنت محمد ازناكي: وريثة سلالة قيادية من قبيلة محاربة. والحقيقة أن القانون لا يطبق عليها لأن الكلمات التي تفوّهت بها تترجم عوالم معاني وقيّم الكيان المهيمن لقدامى أسياد العبيد الآخذين حاليا بزمام السلطة الرمزية والمحتكرين للقوة والاقتصاد والسلطة الدينية. وهكذا فإن الأسود الموريتاني، المقهور بدوافع دينية زائفة، مدعو إلى البحث عن درب تحرره في نفس المحيط الذي يقدس سلاسله. من جهتهم، فالأئمة والفقهاء، انطلاقا من التقسيم الوطني للعمل الذي يفرضه الظلم لإعادة إنتاج نفسه، مكلفون بمهمة السهر على حراسة قطيع الحراطين بطائلة الحرمان الأخروي والدرك الأسفل من النار.

    بيرام الداه اعبيد: حامي حِمى كرامة المقصيين المحتجزين داخل قوالب الرأي السائد.. حاصل على عدة تكريمات دولية من بينها جائزة الأمم المتحدة من أجل قضية حقوق الانسان.. مستهدف هنا بالتصريحات العنصرية للسيدة بنت محمد ازناكي المنتسبة لقطاع الدرك الذي يعهد إلى عناصره بمتابعة الجرائم والجنح واقتياد أصحابها المزعومين أمام العدالة.

    الحراطين: سكان أصليون، مرغمون على الخنوع للعبودية منذ قرون على يد الغزاة العرب- البربر. يتكون هؤلاء أصلا من خدم: أسرى تم شراؤهم، وأعيد بيعهم، وانتقلت ملكيتهم بالتوريث. أغلب الحراطين تحرروا اليوم أو أصبحوا في قطيعة مع واقعهم. وحسب التقديرات الأكثر مصداقية فإنهم يمثلون نصف سكان البلاد، كما يجسدون، في ظل تهميشهم وفاقتهم وجهلهم وتراكمهم في أحياء الصفيح، الكابوس الحي لنظام الهيمنة الساكن هواجسَ وعيهم.

    2ـ معنى الكلمات

    الغموض، أو نفاق المنظومة، يبقى المصدر الأساسي للهزائم المدوية والمتكررة للمعارضة في وجه تحالف المصالح العسكرية المنحدر، في غالبيته، من الفئات المتزعمة للقبائل. وتتقاصر النخبة السياسية الموريتانية عن تحقيق الانتقال النفسي: من عدم المساواة منذ المولد إلى تعزيز عرى المواطنة.  ومن ثم فالقطيعة التاريخية التي يتبجح بها المعارضون في الواجهة، لا يمكنهم تحقيقها في وسطهم الاجتماعي. وهكذا نشاهد، في مثل هذا الوسط، انفصاما دائما يصبح فيه الوجيه، فجأة ودون مقدمات، ثوريا خارج منزله ورجعيا عندما يعود إليه. من هذه البهلوانيات اليومية في فلك الدهاء والازدواجية، تنتج تقلبات الدهان الديمقراطي الجمهوري، فبأبسط استفزاز لألياف الكبرياء العشائرية أو لشجرة النسب يتذكر ابن السيد أو الرجل الحر تفوقه فيرتدي جلد الوحش الضاري، غير الأليف، مزمجرا بزئير الحقيقة: “نحن لسنا متساوين”. ربما يريد طمأنة نفسه تجاه وضد مسيرة التاريخ المخوفة!.

    3ـ التزوير المؤدلج

    الإزدواجية المزمنة تراق على عقل وكلام “الخيمة الكبيرة” في غالبية القبائل وضمن الرأي العام وداخل نسيج من اختاروا بأنفسهم لأنفسهم لقب علماء. هذا التفكير الجاهز بخصوص جوهر الفوقية، يشكل عقيدة لدى كتلة المحافظين التي تـُـلحمها الرواسب الثقافية والمعنوية للعنصرية والتسابق المحموم نحو الحظوة. الأفعال والمواقف والمسلكيات الجمعوية، في مختلف مناحي الحياة، تنتج الوعي، الخاضع للتجميل المستمر، بالمآرب المتملثة في أن تقود، وأن لا تقاد أبدا، وأن تكون خدّاعا بالمظاهر دون أن تتنازل في العمق.

    كلمات السيدة بنت محمد ازناكي، وصمت الشيوخ المربك، وحياد أحزاب المعارضة أمور تميز وجهيْ السلوك البهلواني الجوهري لعالم ترفض ذاكرته الإنصاف في حين أن الحيطة تدعو إلى معايشته ولو سطحيا.  وفي النهاية، فإن هذا هو معنى القانون والأيديولوجيا وتقاسم السلطة في موريتانيا: استراتيجية قائمة على التمويه بالمفهوم العسكري من أجل تأخير التغيير، ومن ثم التخفيف من غلوائه، قبل تذويبه في كوميديا المظاهر الخداعة.

    هذه القصاصة التحذيرية جاءت معززة لتحذيرات سابقة حول التناقضات البنيوية في موريتانيا. وإنه لمن الأهمية بمكان أن يُعمد إلى تفكيكها بصفة عملية وبثبات تربوي قبل أن تـُغرق تقاطعاتـُها البلادَ في عنف فشلها.

    اللجنة الإعلامية

    نواكشوط بتاريح 2017/08/19



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية



     
     
    المواضيع المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الادارة

    Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2