ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا       موريتانيا: اتهام جهات نافذة بالوقوف وراء الإفراج عن أخطر شبكة لتهريب المخدرات!       "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات       نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر       إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم       موريتانيو نيويورك يتظاهرون أمام الأمم المتحدة لفضح ممارسات ديكتاتور نواكشوط       موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!       الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح       تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا       داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي    
 
 

القائمة الرئيسية                    

 

الحكمة العشوائية                    


إذا ذل مولى فهو ذليل. ‏
 

محرك البحث                    





بحث متقدم
 

البرامج الاضافية                    

  • خريطة الموقع
  • أفضل 10
  •  

      أهم الاخبار                       

  • ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا
  • "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات
  • نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر
  • إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم
  • موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!
  • الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح
  • تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا
  • داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي
  • امبراطورية الديكتاتور
  • هكذا دخل البظان إلى موريتانيا/ الحسن مسعود
  • خلال كلمة له أمام المؤتمرين في ألمانيا .. بيرام يصف نظام الديكتاتور بالناقم على السود عموما!
  • ولد مسعود: لن تدفعني استفزازات النظام الأخيرة الى التطرف
  • خشية اضطلاعها على التجاوزات في ملف حقوق الانسان.. سلطات الديكتاتور ترحل وفدا حقوقيا أمريكيا
  • شرطةالديكتاتور تمنع نجدة العبيد من استقبال وفد أمريكي زائر!
  • ملف النيابة رقم 2017/04 .. ملف من عصر آخر!!!
  • الخارجية الأمركية تكثف إرسال بعثاتها إلى موريتانيا وتستعد لتوجيه إنذار إليها
  • موريتانيا: أول نائب برلماني من وسط "إيكاون" في تاريخ البلد مهددة بالحبس
  • موريتانيا: فريق الدفاع عن السيناتور غده يفضح الخروقات التي شابت ملف اختطافه
  • موريتانيا: زعيم سياسي بارز ينعي الديمقراطية في بلاده!!!
  • جديد ملف السيناتور المختطف في سجون الديكتاور
  •  

    تسجيل الدخول                    



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     

    إحصائيات                    

    عدد الاعضاء: 1
    مشاركات الاخبار: 1190
    مشاركات المنتدى: 0
    مشاركات البرامج : 0
    مشاركات التوقيعات: 0
    مشاركات المواقع: 3
    مشاركات الردود: 0
     

    المتواجدون حالياً                    

    المتواجدون حالياً :4
    من الضيوف : 4
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 2497933
    عدد الزيارات اليوم : 3744
    أكثر عدد زيارات كان : 6519
    في تاريخ : 06 /06 /2017
     



    شبكة الراصد الحقوقية » الأخبار » مقـــــالات


    تحية لهذا الشعب العظيم و الْخِزْي و العار لمن ينهب أمواله و يثرى على حسابه


    إنصافا للشعب الموريتاني الذي يجوعه هذا النظام و يحتقره و يظلمه و ينهب خيراته و يتركه في


     العراء لا ماء و لا سكن مناسبا و لا كهرباء و لا تعليم و لا دواء فإنه من أعظم الشعوب. أقولها و أنا أعرف أن قادة الرأي و الشباب المعارض الآن في حالة إحباط بعدما رأو كرنفالات الجنرال و مسرحياته التي يساق لها الناس سوقا مكرهين و التي يبتز النظام فيها موظفي الدولة و رجال أعمالها و شيوخ قبائلها. و قد تولت الإدارة الموريتانية برأس نظامها و رئيس و زرائها و جميع الوزراء و المديرين و كافة الموظفين ذلك الابتزاز حتى أن حزب الحاكم حيد عن الواجهة لأن النظام اختار أن يستخدم الدولة بقضها و قضيضها و جيشها و دركها و مالها و إمكانياتها في حملة يعرف أنه يواجه فيها رفض شعب بأكمله وصل مرحلة من الوعي و الرفض أصبحت تقض مضاجع عصابة النظام التي تحتل البلاد و تستعبد العباد. 

    هذا الشعب الذي دخل هذه المعركة الصامتة غير المتكافئة برهن دائما أنه يقف مع الحق لا يخاف فيه لومة لائم و أنه ذكي و يميز الخبيث من الطيب رغم حملات التضليل و الكذب و الخداع. فهو عندما تخرج المعارضة و تدعو جماهيرها للخروج إلى الشارع نراه يتدفق في الشوارع تدفق السيول رغم ما في الخروج العلني من خطر على حقوق الخارجين و امتيازاتهم و آمالهم في التوظيف أو الصفقات العامة. و عندما تحين الاستحقاقات الانتخابية نجده مناصرا لمرشحي المعارضة يؤازرهم و يصوت لهم بكثرة رغم معرفته بمآلات أصواته التي لم تسلم يوما من التزوير و الغمط و التطفيف. و نرى الشعب اليوم يعزف عزوفا كليا عن مهزلة الاستفتاء و يقاطع حملاتها و أنشطتها رغم الجزرة و العصا ناهيك عن نخبة فاسدة مفسدة استمرأت التملق و الرقص على الحبال تستقبل جميع الرؤساء في جميع الأماكن بنفس الوجوه و نفس العبارات مهما تغير الرؤساء و مهما تغير الزمان و المكان. 

    في مدن الوعي ذات الكثافة السكانية العالية و التي لا يتحكم فيها شيوخ القبائل الفاسدون فإن المعارضة في وقت وجيز تحشد عشرات الآلاف و تسير بها بكل عزة في الشوارع لا أحد بستطيع كبح جماح حماسها و انتصارها للحق و كرهها للباطل و أهله دون أن يكون هنالك أي دخل للمادة أو المنفعة في حين يحشد النظام لمهرجان صغير و يستخدم أجهزة الدولة و مالها و إعلامها و جيشها و و سائل نقلها و يستقدم جميع الفنانين و الألعاب النارية و مع ذلك يكون الحضور باهتا صغيرا. 

    تحية مني لهذا الشعب العظيم و الْخِزْي و العار لمن ينهب أمواله و يثري على حسابه و تعسا ثم تعسا لتلك النخبة الفاسدة المفسدة التي تلعن النظام في مجالسها الخاصة و تسابق الريح لتظهر في كل استقبال و كل مكان لتصفق و تشهد زورا على كل خدعة و كل كذب و كل عبث.

    منى بنت الدي



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية



     
     
    المواضيع المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الادارة

    Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2