ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا       موريتانيا: اتهام جهات نافذة بالوقوف وراء الإفراج عن أخطر شبكة لتهريب المخدرات!       "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات       نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر       إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم       موريتانيو نيويورك يتظاهرون أمام الأمم المتحدة لفضح ممارسات ديكتاتور نواكشوط       موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!       الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح       تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا       داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي    
 
 

القائمة الرئيسية                    

 

الحكمة العشوائية                    


قال تعالى: {ادعُ إلى سَبيِلِ رَبِّكَ بِالحِكمَةِ وَالمَوعِظَةِ الحَسَنَةِ وَ جَادِلهُم بِالَّتِي هِيَ أَحسَنُ}
 

محرك البحث                    





بحث متقدم
 

البرامج الاضافية                    

  • خريطة الموقع
  • أفضل 10
  •  

      أهم الاخبار                       

  • ضمن تقريرها .. الأمم المتحدة تعرب عن قلقها الشديد من الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان في موريتانيا
  • "لمعلمين" بين خيًار المعارضة وصَفً الوطن/ عبد الله لبات
  • نقابات عمالية تستنكر منع قائدين نقابيين من السفر
  • إحصائية دولية لعدد العبيد في العالم
  • موريتانيا: الشرطة تمنع وقفة للمطالبة بتوفير حماية للمرأة!
  • الإستئناف تحدد الخامس والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم على الشيخة والفنانة المعلومة بنت الميداح
  • تصاعد التوتر بين المغرب وموريتانيا
  • داكار: بيرام يشرح ملابسات إبعاد الوفد الحقوقي الأمريكي
  • امبراطورية الديكتاتور
  • هكذا دخل البظان إلى موريتانيا/ الحسن مسعود
  • خلال كلمة له أمام المؤتمرين في ألمانيا .. بيرام يصف نظام الديكتاتور بالناقم على السود عموما!
  • ولد مسعود: لن تدفعني استفزازات النظام الأخيرة الى التطرف
  • خشية اضطلاعها على التجاوزات في ملف حقوق الانسان.. سلطات الديكتاتور ترحل وفدا حقوقيا أمريكيا
  • شرطةالديكتاتور تمنع نجدة العبيد من استقبال وفد أمريكي زائر!
  • ملف النيابة رقم 2017/04 .. ملف من عصر آخر!!!
  • الخارجية الأمركية تكثف إرسال بعثاتها إلى موريتانيا وتستعد لتوجيه إنذار إليها
  • موريتانيا: أول نائب برلماني من وسط "إيكاون" في تاريخ البلد مهددة بالحبس
  • موريتانيا: فريق الدفاع عن السيناتور غده يفضح الخروقات التي شابت ملف اختطافه
  • موريتانيا: زعيم سياسي بارز ينعي الديمقراطية في بلاده!!!
  • جديد ملف السيناتور المختطف في سجون الديكتاور
  •  

    تسجيل الدخول                    



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     

    إحصائيات                    

    عدد الاعضاء: 1
    مشاركات الاخبار: 1190
    مشاركات المنتدى: 0
    مشاركات البرامج : 0
    مشاركات التوقيعات: 0
    مشاركات المواقع: 3
    مشاركات الردود: 0
     

    المتواجدون حالياً                    

    المتواجدون حالياً :7
    من الضيوف : 7
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 2494418
    عدد الزيارات اليوم : 229
    أكثر عدد زيارات كان : 6519
    في تاريخ : 06 /06 /2017
     



    شبكة الراصد الحقوقية » الأخبار » شكاوي المياه والكهرباء


    عطش في موريتانيا ... والفقراء يشترون الماء باللتر!!!


    في كل فصل صيف تتحول حياة موريتانيين إلى جحيم، بسبب قلة المياه الصالحة للشرب. ففي بعض أحياء العاصمة نواكشوط يصبح الحصول على الماء مهمة صعبة.


    ولا يعاني بعض سكان نواكشوط بسبب صعوبة الحصول على الماء فقط، ولكن يتذمرون أيضا من التكلفة الباهظة لمياه تكون أحيانا ملوثة.

    وتصف مباركة بنت سيدي عالي القاطنة في حي ملح بمقاطعة عرفات، كبرى مقاطعات العاصمة نواكشوط، رحلة الحصول على الماء بـ"المعقدة"، إذ تضطر في حال ذهبت إلى الحنفية أن تنتظر ساعات للحصول على برميل ماء، وتشتكي من التكلفة المالية الكبيرة لنقله إلى منزلها المتواضع على عربة يجرها حمار.

    وتقول بنت سيدي عالي، في حديث لموقع "راديو سوا"، إن الأمر يصبح أكثر مرارة حين تجلس أمام ردهة منزلها في انتظار مالك عربة قد لا تجد عنده حاجتها من الماء. وتضيف، بحرقة، أن أصحاب العربات استنفدوا أموالها بمزايداتهم في سعر البرميل الواحد.

    المشكل نفسه يعيشه بكل تفاصيله أحمد شوقي ولد أدي، لكن الظروف المالية لهذا المواطن القاطن بمقاطعة دار النعيم أحسن من ظروف مباركة، ورغم ذلك يشتكي ولد أدي من أن المال لا يشفع له دائما في الحصول على الماء.

    ويشرح شوقي لموقع "راديو سوا" بأن العطش "مشكلة مطروحة بشكل يومي، خاصة في مقاطعات عرفات وتوجنين ودار النعيم".

    ويبدي استغرابه من "الارتفاع الكبير" في أسعار براميل المياه مع بداية الشهر الحالي، فقد يصل سعر البرميل حسب شهادة ولد أدي "إلى 1500 أوقية (حوالي أربعة دولارات) أحيانا. هذه المشكلة تبدأ في التعقيد ابتداء من شهر نيسان/ أبريل وحتى شهر حزيران/ يونيو".

    مياه ملوثة أحيانا

    يملأ أصحاب العربات، التي تجرها الحمير، براميلهم من أحواض وحنفيات غير خاضعة للرقابة، حسب شهادة محمد فال ولد سيدي أحمد وهو أحد سكان "أحياء الترحيل" الشعبية.

    "لكن الحاجة الملحة إلى الماء وندرته تجعل السكان مضطرين لشرائه دون الاكتراث أو طرح تساؤلات كثيرة حول نظافته أو خلوه من أي ميكروبات"، يقول ولد سيدي أحمد.

    ويقر هذا المواطن بـ"وجود تحسن" في بعض الأحياء مقارنة مع السابق، إلا أنه يشدد على أن التحسن "لا يزال محدودا، فأحياء الترحيل تتضرر بشكل كبير. هناك مناطق ينقطع عنها الماء لساعات وأخرى لأيام".

    وسبق أن سلّط دخول النائب الموريتاني محمد غلام ولد الحاج الشيخ البرلمان وهو يحمل دلوا، الضوء على مشكلة العطش في بعض المناطق الموريتانية.

     



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية



     
     
    المواضيع المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الادارة

    Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2